عشبة تعيد البصر للأعمى

عشبة تعيد البصر للأعمى

معلومان صادمه لا تعلمها عن الزعفران !!!!

الزعفران يعيد البصر لفاقديه ويمنحك 5 فوائد لا غنى عنه

توصلت دراسة طبية حديثة إلى فوائد رائعة يمنحها الزعفران للإنسان والأشخاص المرضى، خاصة تلك الأمراض المتعلقة بالتقدم في السن والوراثة، ومن بينها إعادة البصر لمن يفقده نتيجة التقدم في العمر أو الوراثة أو إرهاق العينين من خلال تعرضها لأشعة وموجات ضارة تصدر عن شاشات الأجهزة الإلكترونية.

واثبتت الدراسة إن الزعفران يعيد البصر إلى وضعه الطبيعي، ويحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة، أبرزها “Crocin” و”Crocetin” التي تعنى بالبصر، والتي تبطئ الضمور البقعي المرتبط بالعمر، كما يمكنها إعادة البصر الطبيعي لكونها تقوي عملية إنتاج الخلايا.
وأكد مشاركون في الدراسة السريرية ممن يعانون من الضمور البقعي المرتبط بالعمر في مراحله المبكرة، حصلوا على نتائج إيجابية في حدة البصر بعد تناول 20 ملليجراما من الزعفران يوميا وعلى مدى ثلاثة أشهر، إن على شكل حبوب أو في الشاي أو حتى من خلال إضافته إلى الطعام.

ومن فوائد الزعفران أيضا:

– يساعد البوتاسيوم الموجود في الزعفران على تنظيم ضغط الدم وتعزيز عملية تجديد الخلايا

– يحتوي الزعفران على الحديد الذي يعد من المكونات الضرورية لإنتاج خلايا الدم الحمراء التي توزع الأكسجين على الجسم
– ويتمتع أيضا بخصائص مضادة للإلتهابات، ما يجعله فعالا في وجه الحالات التي تسببها الالتهابات كالسمنة الزائدة وهشاشة العظام والتهاب المفاصل ومرض السكري والسرطان

– ويؤكد الخبراء أن إضافة الزعفران إلى النظام الغذائي قد يخفف من عوارض الاكتئاب
– ويساعد الزعفران على المحافظة على بشرة نقية وصحية
وللحصول على 450 جراما من تابل الزعفران، يجب تجفيف ما لا يقل عن 225000 ميسم، لذا فالزعفران يعد من أغلى التوابل في العالم.

يذكر أن الزعفران بكونه من التوابل التي تضاف إلى الكثير من الأطباق لإضفاء نكهة مميزة ولونا فريدا، وهو المياسم المجففة للزهرة التي تُعرف باسم “زعفران الخريف البنفسجي”، ولكل زهرة ثلاثة مياسم، يتم قطفها بعنايةوتجف فضلا وليس امر شاركو البوستات

admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *